أرتريا والسودان الى أين فى ظل الصراع الاقليمى ؟

06 Jan 2018

منذ انبلاج ثورات الربيع العربى تعيش منطقة الشرق الاوسط صراع شديد المخاض وتحالفات غريبة الاطوار وتقاطع مصالح فى حالات وانعدامها فى حالات اخرى مما جعل التحالفات الاستراتيجية مهزوزة ومضطربة فى قمة مستوياتها الدولية والاقليمية .انعكاسا لهذه الازمات الاقليمية توحولت سواحل القرن الافريقى الى قواعد دول متناقضة المصالح والاطماع وفى مقدمتها السواحل الارترية . هذا كله ينذر بأن منطقة القرن الافريقى ستكون فى المنظور القريب منطقة صراع حيوى لكل من يريد السيطرة على الشرق الاوسط بما فيها من الثروات المرئية والمخفية.