رابطة أبناء المنخفضات الإرترية بيان بمناسبة الذكرى 55 لانطلاقة الثورة الإرترية

02 Sep 2016

تشرق علينا شمس الأول من سبتمبر لعام 2016م وهي تنطوي على دروس كبيرة نستنبطها من قصة الثورة الإرترية الباسلة ووثبة الرجال الأوائل، حداة ركب التحرير. وفي هذه الذكرى العطرة اليوم، فإن وجدان الأوفياء من أبناء شعبنا والذين مازالوا قابضين على الجمر في مسيرة مقاومة نظام الهيمنة القومية الدكتاتوري ذو السمات الشوفينية والإقصائية وأعوانه وأزلامه وممالئيه، لا يقفون إزاء سبتمبر لمحض العادة الدارجة للاحتفاء بالمناسبة، ولكن لأنها ذكرى نستلهم منها العبر ونحتذى بها لمواجهة الظلم والقهر والاستلاب الذي تمارسه عصابات النظام الطائفي الدكتاتوري لتنفيذ مشروعها القائم على الهيمنة القومية الذي يعود تاريخه إلى أربعينيات القرن الماضي ويتم إعادة إنتاجه في كل مرحلة بأساليب مختلفة.