نداءٌ هام

19 May 2016

تقوم سفارات وقنصليات النظام الديكتاتوري وفروع حزب الجبهة الشعبية (هقدف) في الخارج، بحملة مسعورة تهدف إلى إجبار الإرتريين في بلاد المهجر، وخاصة اللاجئين والمهاجرين الجدد، على التوقيع على استمارات أعدتها الأجهزة الأمنية التابعة للنظام، موجهة إلى الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان التابعة لها، يُقر فيها الموقعون بأن خروجهم من إرتريا كان لأسباب اقتصادية وليس بسبب تعرضهم إلى أي نوع من أنواع القمع والاضطهاد من قبل النظام. وقد كلف النظام في دول عديدة، وخاصة في الدول العربية،